المضايقة و التحرش

المضايقة والتحرش أمر مقلق لأي ضحية، وهنا في مساعدة البحارة نعلم أن آثار هذا الاعتداء يمكن قد يكون أسوء للبحارة الذين هم مكان عملهم هو مكان إقامتهم. الفترات الطويلة بعيدا عن العائلة والأصدقاء يمكن أن يجعل جميع البحارة عرضة للشعور بالعزلة، ولكن مع وجود حوادث للمضايقة أو التحرش يمكن أن تجعل من الأمر أكثر احتمالا. إذا لم يتم حل تلك القضايا بسرعة، من الممكن أن تسبب عواقب وخيمة على الصحة العقلية والجسدية للبحارة .

يجب على أرباب العمل إمتلاك سياسات واضحة للتعامل مع المضايقة والتحرش على متن السفن، و ينبغي لجميع البحارة أن يشعرون بالارتياح للإبلاغ عن الحوادث وذلك تمشيا مع إجراءات الشركة. إرشادات مفيدة في هذا المجال يمكن تحميلها من هنا . 

هناك العديد من الأسباب التي تجعل البحارة يعانون من المضايقة أو التحرش على متن السفينه، اتصل بنا على مساعدة البحارة. يمكننا أن نقدم أذناً صاغية للبحارة الذين يريدون ببساطة أن يتحدثون عن مشاعرهم – بلغتهم الخاصة - سواء قبل أو أثناء عملية تقديم الشكاوى. بين الحين والآخر البحارة يتصلون بنا بسسب أن شركاتهم لم تتعامل بشكل فعّال مع شكواهم، أو لأنهم يشعرون بأنهم قد تم تجاهلهم. في هذه الحالات مساعدة البحارة سوف تجد طرق بديلة وسرِّية للمساعدة.

إذا كنت أنت أو أحد أفراد الأسرة يعاني من أي شكل من أشكال الاعتداء، البلطجة أو التحرش في البحر، مساعدة البحارة هنا لك. إتصال بنا في أي وقت .

اتصل بنا الآن